World Library  


QR link for هذه فاطمة صلوات الله وسلامه عليها : وهي قلبي وروحي التي بين جنبي (النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم), Volume 3: وهي قلبي وروحي التي بين جنبي (النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم)
Open EEWOWW
Add to Book Shelf
Flag as Inappropriate
Email this Book

هذه فاطمة صلوات الله وسلامه عليها : وهي قلبي وروحي التي بين جنبي (النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم), Volume 3: وهي قلبي وروحي التي بين جنبي (النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم)

By الحسني, نبيل, السيد

Click here to view

Book Id: WPLBN0004023747
Format Type: PDF (eBook)
File Size: 2.81 MB.
Reproduction Date: 11/13/2015

Title: هذه فاطمة صلوات الله وسلامه عليها : وهي قلبي وروحي التي بين جنبي (النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم), Volume 3: وهي قلبي وروحي التي بين جنبي (النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم)  
Author: الحسني, نبيل, السيد
Volume: Volume 3
Language: Arabic
Subject: Non Fiction, Religion, السيرة
Collection: Authors Community
Subcollection: Biographies
Historic
Publication Date:
2015
Publisher: شعبة الدراسات والبحوث الاسلامية في قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة
Member Page: safwan

Description
فمن أروقة مكتبة الأسد الوطنية كانت الانطلاقة ثم الى لبنان ثم العودة الى دمشق ثم الرجوع الى العراق عام 2003م والعودة الى دمشق حيث كان كثير من المعلومات منابعها ومصادرها في مكتبة الأسد لاسيما بعض المخطوطات والمصادر التخصصية في العلوم الاجتماعية والنفسية وقد كنت حينها قد انهيت ثلاثة أجزاء من الكتاب لاسيما وان الجزء الثالث كان خاصاً بالبحث والدراسة لدورها عليها السلام كزوجة وأم فبين الزوجة الرسالية والأم الرسالية بحوث متعددة في العلوم التربوية والنفسية والاجتماعية كما سيمر بيانه. ثم العودة الى العراق وعيش معاناة نقص الخدمات والأمن؛ مما أثر سلباً على سير البحث والدراسة في هذا العمل وضياع أيام كثيرة مما دفعنا الى تأجيل العمل في هذا الكتاب والانتقال الى أبحاث أخرى بما توفر لدينا من مصادر ومنابع للمعلومات فوفقنا الله تعالى ومن خلال أروقة مكتبة الروضة الحسينية المطهرة الى الانتهاء من سبعة عشر بحثاً طبع منها خمسة عشر بحثاً فلله الحمد وله المنة والفضل. على ما وفقنا إليه. ثم لم نزل برحمته الواسعة وسابق لطفه وعنايته ان منّ علينا فعدنا لهذا البحث الجزء الرابع ليغدقنا الله بكرمه ويعيننا على إنهائه فكان بثمانية مجلدات، متبعين في ذلك منهج القرآن الكريم في بيانه لحياة الشخصية الرسالية. ولتكون أولى محطاتنا هي خلق نورها وشأنيته، وسماته، ودوره الرسالي، ثم خلق روحها، وطينتها، وخلقها من ثمار الجنة، وما رافق انتقال النور الفاطمي الى الصلب المحمدي، ليرسو بنا الحديث في محطة المرحلة الجنينية لسيدة نساء العالمين حينما كانت خديجة عليها السلام في مرحلة الحمل والولادة، ليكون الحديث ضمن مباحث عديدة. ثم انتقلنا في بحثنا لدراسة مرحلة طفولة فاطمة عليها السلام، وصباها، وما شهدته من بزوغ فجر الإسلام في مكة وظهور دعوة النبوة والتوحيد، ودورها ضمن هذه المرحلة الجهادية في الدفاع عن النبوة، حتى حط بها الرحال مهاجرة الى الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم في خروج علي بن أبي طالب عليه السلام بالفواطم. ثم لتبدأ مرحلة جديدة من عمر الشخصية الرسالية لسيدة نساء العالمين في دار الهجرة ومستقر النبوة ليتم معها مشروع إلهي آخر يسير بموازاة النبوة المحمدية، وهي مرحلة إنشاء الأسرة الإلهية من خلال نزول الأمر الإلهي بتزويجها من علي بن أبي طالب عليهما السلام، فكان زواج النور من النور، وظهور البيت الأسري الأنموذج في الإسلام ليشهد العاقل منظومة حياتية متكاملة في العلاقة الأسرية، ابتداءً من التوافق الزواجي، والتكافؤ الثنائي، مقنناً بذاك أطر الواجبات والحقوق بين الرجل والمرأة في بيت الزوجية غير باخسين جهود الدراسات المعاصرة في علم اجتماع الأسرة في فهم العلاقة الزوجية وبنائها بين الرجل والمرأة من النواحي النفسية والاجتماعية والسلوكية والتربوية علّنا بذاك نكون قد وفقنا في هذا الجزء وهو الثالث من أجزاء الكتاب في بيان تلك الأسس الحياتية التي قامت عليها الاسرة الإلهية والأنموذج في الإسلام لجميع القراء الذين تعددت ثقافاتهم واهتماماتهم العلمية. ليلي ذلك بحوث مكثفة في مرحلة الطفولة في بيت فاطمة وظهور دورها كأم، وكيفية تنشئتها لأولادها ضمن أسس الرسالة المحمدية، والتعاليم القرآنية؛ فضلاً عن تأسيسها لقواعد تربوية في بناء شخصية الطفل وتكوينه الخلقي، والمعرفي، والحركي. ثم انتقلنا في دراستنا لحياة فاطمة صلوات الله عليها الى جانب آخر من هذه الشخصية الرسالية وقد تعلق بمنزلتها عند الله تعالى، وبيان تلك الخصوصية في التلازم بين رضاها ورضا الله، وغضبها وغضب الله تعالى، وآثار ذلك في بناء الهوية الإسلامية والعقيدة الإيمانية. ثم انتقلنا الى منزلتها في القرآن فكان ضمن محورين: المحور الأول دار حول الآيات العامة التي ضمت تحت مقاصدها واختصاصها بآل البيت عليهم السلام جميعاً كآية التطهير، وآية المودة، وآية المباهلة وغيرها. والمحور الثاني دار حول الآيات الكريمة التي اختصت بشخص فاطمة عليها السلام كآية القربى، وليلة القدر، وغيرها مكتفين في ذلك بإيراد الروايات الشريفة التي تنص على هذا الاختصاص وسبب النزول. ثم عرجنا إلى منزلتها عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ليظهر لنا ان علاقتها بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم ارتكزت على مجموعة من المعطيات المتعددة كالإيمانية، والتقوائية، والولائية، والأبوية. ليكون ذلك مدخلاً الى مباحث الجزء الخامس كمنزلتها عند الملائكة والأنبياء عليهم السلام، والكتب السماوية، وفي الآخرة ابتداءً من خروجها من القبر الى ساحة المحشر، ومجريات يوم القيامة الى منزلتها في الجنة؛ ثم انتقلنا في محطات البحث الى بعض شؤون فاطمة عليها السلام ككراماتها، ومعاجزها، والوقوف عند بعض خواصها كالرحى، والمغزل، وبقلتها، وما تحب من الطعام. اما ما تضمنه الجزء السادس من الدراسة فكان حول عبادتها، وصلاتها، وتسبيحها، وعلمها، وفقهها، وبعض نظرياتها، والوقوف عند بيانها لحركة التاريخ وسننه ضمن مباحث متعددة حاولنا قدر المستطاع الاحاطة بهذه المعطيات في الفكر الفاطمي؛ وكم تمنيت أن أوفق إلى المزيد من هذه القراءة والبحث عن تلك المعطيات والنظم والمرتكزات في بناء الحياة وتقويم السلوك وقيام المجتمع وإصلاحه الذي فاض بها الفكر الفاطمي وإني لقاصرٌ عن بلوغ العلا حتى أيقنت ان هذا حد رزقي من اللطف الإلهي وهو القائل عز وجل: (ﰌ ﰍ ﰎ ﰏ ﰐ). فله الحمد على ما أنعم وله الشكر بما ألهم، والثناء بما قدم. ومازلت ألتمس من فضله أن يفتح علي أبواب رحمته فأوفق للمزيد في المستقبل انه لا يخيب رجاء راجيه. اما ما كان من التوفيق في الجزء السابع فهو البحث والدراسة لما أحاط بفاطمة صلوات الله عليها وعلى أبيها وبعلها وبنيها، من المصائب، والرزايا، والمحن، ابتداءً من وفاة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وانتهاءً بوفاتها؛ وما بين الرزيتين يهدّ الجبال. وقد واجهت فيه مجموعة من الصعوبات تمثلت في الوقوف عند جزئيات مصيبة الباب ومجرياتها لاسيما وان سياسة التعتيم، والتكتيم، والامحاء، التي مارستها السلطة التي جلست في مجلس رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم منذ بيعة السقيفة وإلى يومنا هذا كانت كفيلة في ضياع كثير من تفاصيل هذه الحادثة في مصادر أبناء السنة مما استلزم الرجوع الى مصادر مذهب العترة النبوية وما روي عنهم في بيان مجريات الحادثة اما عموميات الحادثة فلم تخلُ منها كتب أبناء السنة وفيها كفاية لبيان وقوع جريمة الباب وقتل فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. ولنا في ذلك أسوة بكتاب الله تعالى الذي اعتمد بيان العموميات كقوله تعالى: (ﯚ ﯛ ﯜ ﯝ). أما كيفية الإقامة، وأجزاء الفريضة، ومقدماتها، وأركانها، وشرائطها، فكان من خلال النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم وعترته أهل بيته عليهم السلام. وكذا كانت حادثة باب فاطمة، وجريمة قتلها، وولدها المحسن الذي أجهضته بفعل عصرها بين الباب والحائط عند اقتحام عمر بن الخطاب وعصابته من (المسلمين) بعد تهديده بالإحراق فجمع الحطب وأحرق به البيت كما وردت بذلك بعض النصوص الصريحة الصحيحة كما سيجدها القارئ خلال هذا الفصل. كما سيجد القارئ مجريات الحرب المفتوحة على ابنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعلى كافة الأصعدة، كالاقتصادية، والاجتماعية، والنفسية، والعقائدية فضلاً عن الجسدية حتى لحقت بربها شهيدة. وهو ما اختتمنا به الجزء السابع لننتقل بعد ذلك في الجزء الثامن وهو الأخير إلى بيان مراسيم تجهيزها للانتقال الى روضتها الفردوسية، وموضع قبرها، وزيارتها، والصلاة عليها، والاستغاثة بها، وآثار حبها وبغضها، فضلاً عن بيان عاقبة الذين ظلموها، لنختتم كتابنا بعلاقتها بزائر الحسين عليه السلام، وخصوصية ارتباطها بالإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف نسباً، ورسالة، وهدفاً إلهياً في بسط العدل والقصاص ممن ظلمها، وظلم أباها وبعلها وبنيها وشيعتها.

Summary
مقدمة الكتاب خصوصية الحديث عن الشخصية الرسالية حينما يكون الحديث عن الشخصية الرسالية، أي التي ارتبطت بالسماء، فإن هذا الحديث سيكون له خصوصية كخصوصية السماء والأمر الإلهي. من هنا: لابد أن يكون هذا الحديث متعدد الجوانب وواسعاً، فضلاً عن الدقة في بيان جزئيات هذه الرسالية، وذلك لما ارتبطت به هذه الشخصية من غرض سماوي (إلهي) في تحقيق الإصلاح لبني الإنسان وإتمام الحجة التي لازمت حركة الرسالات والنبوّات منذ أن قدر الله تعالى أن يجعل خليفته على هذه الأرض. ولذا: نجد أن القرآن الكريم يستعرض لنا تلك الخصوصية في الحديث عن تلكم الشخصيات التي ارتبطت أسماؤها بل وتكوينها بالأمر الإلهي المقدّس، فيبدأ في بيان تكوينها، وولادتها، ونشأتها، وصباها، وشبابها، وشيخوختها، وموتها، وبعثها، ونشورها، وحسابها، ومثواها في الجنة؛ فضلاً عن دورها الرسالي والتبليغي. ففي تكوينها الرحمي (الجنيني): نجد القرآن الكريم يظهر جانباً مفصلاً عن تلك المرحلة التي سبقت ولادة هذه الشخصية الرسالية كنبي الله عيسى عليه السلام وأمه مريم عليها السلام فيبين لنا حال مريم عليها السلام وما بلغت إليه من القرب والطاعة لله تعالى لتنال الكرامة منه سبحانه في الاختيار لهذه الرسالية، فمريم عليها السلام قد أعدت لتكون صاحبة الرحم الطاهر الذي خلق فيه روح الله وكلمته.

Table of Contents
المحتويات توطئة 5   المبحث الأول: مفهوم الأسرة وتعريفها 15 فالأسرة في اللغة 16 مفهوم الأسرة في القرآن والسنة النبوية 16 المسألة الأولى: الأسرة في المفهوم الشرعي 18 المسألة الثانية: الأسرة في الديانات الثلاث 18 المسألة الثالثة: الأسرة في مفهوم علم الاجتماع 19 المسألة الرابعة: الأسرة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان 20 المسألة الخامسة: مفهوم الأسرة في الاتحاد الدولي لمنظمات الأسرة (U.I.O.F) 21 المسألة السادسة: مفهوم الأسرة في الإسلام 22 المسألة السابعة: مفهوم الأسرة في البيت الفاطمي 23 المبحث الثاني: فاطمة الزوجة 25 المسألة الأولى: أنّ فاطمة زوجة لعلي في الدنيا والآخرة 27 أولا: لا يحرم الله المؤمن مما بذل له من نعم الدنيا في الآخرة 30 ثانياً 31 ثالثاً 31 رابعاً 32 المسألة الثانية: تقسيم مسؤوليات الحياة الزوجية بينهما عليهما السلام 33 أولا: كيف يتحقق التوافق الزواجي؟ 36 ثانياً: منهاج النبي صلى الله عليه وآله وسلم في تحقق التوافق الزواجي 38 1ــ قاعدة (التكافؤ) 38 2ــ قاعدة (المودة والرحمة) 39 3ــ قاعدة تقسيم مسؤوليات الحياة الزوجية بين علي وفاطمة عليهما السلام 39 ثالثاً: مسائل البحث في الروايات 41 1ــ التقسيم السوي بين المسؤوليات الحياتية 41 2ــ مراعاة الجانب الإنساني في التقسيم 42 3ــ الحفاظ على المرأة وصيانتها 42 4ــ مسؤوليات الحياة داخل الأسرة لا تقل عنها في الخارج 43 5ــ الباعث في سرور فاطمة عليها السلام الحشمة وليس اللجوء للراحة من الخروج للسوق 44 رابعاً: إعانة الزوجة في المنزل منهج حضاري 45 1ـ رعاية الإمام علي لفاطمة عليهما السلام وإيثارها على نفسه في تحمل عمل البيت 47 2ـ تعظيم حق الأسرة وتهذيب النفس على خدمة العيال عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم 50 ألف: مداومة الإمام علي عليه السلام على إعانة فاطمة عليها السلام في عمل البيت لاسيما في إعداد الطعام 52 باء: حرص الشريعة المقدسة على حفظ الأسرة وصيانتها 53 جيم: اهتمام الشريعة بالتربية النفسية الأسرية من خلال تهذيب الأنا الذكورية 54 دال: ما هي الحكمة في ذكر النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم لهؤلاء الأنبياء الثلاثة (أيوب، ويعقوب، وعيسى عليهم السلام) وما علاقتهم بإعانة الرجل لامرأته 55 هاء: النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم يخصص ساعة في اليوم لخدمة العيال 58 واو: التهذيب النفسي قبل التنفيذ العملي 58 زاي: خدمة الرجل لعياله كاشفة عن مستواه الخلقي ومنزلته الإيمانية 60 المسألة الثالثة: كشفها لهموم زوجها 61 المسألة الرابعة: الحالة الانفعالية والوجدانية للمرأة بين مقارنتها لمستواها ومستوى الزوج العلمي والاجتماعي وبين ضعف حاله المادي 66 مسائل البحث في الحديث 71 أولا: بحث تربوي: المعالجة التربوية للأسرة عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم 71 ثانيا: بحث سيكولوجي: بُعد الانفعالات والوجدانات عند المرأة 72 ثالثا: أثر المفاخرة بين الرجل والمرأة على الحياة الزوجية 76 رابعا: بالقياس إلى أي شيء تتصف المرأة بأنها أدنى؟ 77 خامسا: سيكولوجية الحب والإتباع 82 أما أثر ذلك على الحياة الزوجية 85 المسألة الخامسة: خوفها على زوجها عند خروجه للقتال 86 الرواية الأولى: ذكر أصحاب السير 87 موضع البحث 89 أولاً: بعض المواقف المثيرة للقلق 90 ثانياً: كيف يمكن التغلب على القلق؟ 91 أما الرواية الثانية 93 المسألة السادسة: إنها لا تسأل زوجها ولا تكلفه في شيء حتى فيما تحتاج إليه 94 أولاً: قانون العرض والطلب في علم النفس 95 ثانياً: قانون العرض والطلب في بيت فاطمة عليها السلام 97 ألف: أنوثة المرأة وعفوية الرجل في مدرسة بيت فاطمة عليها السلام 100 باء: ركائز قانون العرض والطلب في بيت فاطمة عليها السلام 101 ثالثا: السبب في بقائها ثلاثة أيام على يسير من طعام حتى نفد في اليوم الثالث 105 المسألة السابعة: تزيّنها لعلي عليه السلام 107 أولا: كل امرأة فيها جمال دفين فكيف تستطيع من لفت انتباه زوجها وشده إليها؟! 110 ثانياً: هل ترغب المرأة أن ترى زوجها متزيناً لها؟ وما أثر ذلك في العلاقة الزوجية؟ 112 ثالثا: ما هي زينة فاطمة عليها السلام وكيف كانت تتزين؟ 117 نقاط البحث في الحديث 121   المبحث الأول: الأمومة 127 المسألة الأولى: الأمومة في المنظور السيكولوجي 128 المسألة الثانية: متى تبدأ المراحل الأولى للأمومة عند المرأة؟ 132 المبحث الثاني: حملها بالإمام الحسن عليه السلام 136 المسألة الأولى: مرحلة الحمل 137 المسألة الثانية: الآثار النفسية والاجتماعية لحادثة الحمل 137 ألف: الآثار النفسية 137 باء: الآثار الاجتماعية 141 المسألة الثالثة: العلاقة بين نفسية الأم ونفسية الجنين 143 المسألة الرابعة: خصوصية الحمل الرسالي على المرأة نفسياً واجتماعياً وعقائديا 146 ألف: الغرض الإرشادي 146 باء: الاهتمام بالحامل قبل المحمول 147 المبحث الثالث: ولادة الإمام الحسن عليه السلام 153 المسألة الأولى: آثار مرحلة الولادة على المرأة 153 المسألة الثانية: الرواية الواردة في ولادة الإمام الحسن عليه السلام 159 المبحث الرابع: مرحلة ما بعد الولادة 161 المسألة الأولى: سلوك الأمومة وسلوك التعلق 161 المسألة الثانية: كيف يكون سلوك الأمومة وسلوك التعلق في مدرسة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لدى الطفل 164 المبحث الخامس: الإرضاع 167 المسألة الأولى: من تولى إرضاع وليد فاطمة عليها السلام؟ 168 المسألة الثانية: السلوك النفسي للمرأة عند إرضاعها وليدها 169 المرحلة الأولى: ما قبل الولادة 169 المرحلة الثانية: مرحلة ما بعد الولادة 169 المرحلة الثالثة: مرحلة ترميم العلاقات بين الأم وما يحيط بها 171 المسألة الثالثة: دور الرضاعة في تحقيق الوحدة ما بين الأم ووليدها 172 المسألة الرابعة: الإرضاع وأثره في التكوين الخُلقي للإنسان 177 أولاً: الجانب الغذائي لحليب الأم في روايات أهل البيت عليهم السلام 178 ثانيا: الأثر التكويني للإرضاع في روايات أهل البيت عليهم السلام 179 المبحث السادس: مراسيم اليوم السابع للمولود 181 المسألة الأولى: استقبال النبي صلى الله عليه وآله وسلم لمولود فاطمة 182 المسألة الثانية: كيف جرت التسمية؟ ومن الذي سماه؟ جبرائيل عليه السلام أم والداه عليهما السلام 183 المسألة الثالثة: العقيقة وحلق شعر رأس المولود 186 المسألة الرابعة: تحنيك الغلام وختانه وثقب أذنه 191 ألف: التحنيك 191 باء: الختان 192 جيم: ثقب الأذن 192 المسألة الخامسة: حقيقة تظهرها ولادة الإمام الحسن هي ليس لفاطمة عليهما السلام نفاس؟! 193 المبحث السابع: الحمل الثاني لفاطمة عليها السلام 198 المسألة الأولى: أمور خاصة رافقت الحمل الثاني لفاطمة عليها السلام 198 أولاً: حال الزهراء قبل ولادة الحسين عليه السلام ليس له مثيل في سجل الأمومة 198 ثانياً: حملته كرها ووضعته كرها 200 المسألة الثانية: ولادته عليه السلام 203 أولاً: رضاعته من إبهام النبي صلى الله عليه وآله وسلم 205 ثانيا: تكريم النبي صلى الله عليه وآله وسلم لفاطمة عليها السلام والمسلمين بولادة الحسن والحسين عليهما السلام 207 ألف: زيادة الصلاة الواجبة سبع ركعات 208 باء: إن النبي صلى الله عليه وآله وسلم سنّ نافلة المغرب شكرا لله على سلامة فاطمة عليها السلام 209 جيم: إخبار النبي صلى الله عليه وآله وسلم لفاطمة عليها السلام بما يجري على الحسين عليه السلام بعد ولادته 209   المبحث الأول: الطفولة (Childhood) 218 المسألة الأولى: الطفولة في القرآن الكريم 218 المسألة الثانية: الطفولة في الاصطلاح واللغة 219 المسألة الثالثة: الطفولة في علم النفس 220 المسألة الرابعة: والطفولة في علم نفس الطفل (Childhood Psychology) 221 المبحث الثاني: النمو اللغوي أو كيفية اكتساب اللغة لدى الطفل 226 المسألة الأولى: كيف يكتسب الطفل اللغة؟ 227 ألف: النظرية الفطرية 227 باء: نظرية المحاكاة (Imitation Theory) 228 جيم: نظرية التحليل النفسي (Psychoanalytic theory) 229 دال: نظرية التعلم الشرطي (Conditioned Learning Theory) 229 المسألة الثانية: للنبي صلى الله عليه وآله وسلم طريقة في اكتساب اللغة لدى الطفل 231 أولاً: ﭛ ﭜ ﭝ ﭞ ﭟ ﭠ ﭡ ﭢ ﭣ ﭤ 232 ثانيا: فصارت سنّة 232 ثالثا: الحديث يدل على أن عمر الإمام الحسين عليه السلام كان بين السنة الثانية والثالثة 233 رابعاً: لماذا هذا التكرار من النبي صلى الله عليه وآله وسلم في الكلمة؟ وما أثره على الطفل؟ وكيف يراها المتخصصون في العلوم الحديثة؟ 233 خامساً: لماذا توقف تكرار الكلمة عند المرة السابعة؟ وشرافة العدد (7) 235 المبحث الثالث: مرحلة المناغاة 237 المسألة الأولى: ما هي المناغاة (Babbling)؟ 237 أولاً: أنواع المناغاة 239 ثانيا: مناغاة الزهراء للحسن والحسين عليهم السلام 239 المسألة الثانية: جبرائيل عليه السلام يناغي الحسين عليه السلام 240 المبحث الرابع: اللعب ودوره في نمو النواحي العقلية والمعرفية، والاجتماعية والحسية والجسمية 243 المسألة الأولى: النظريات التفسيرية للعب الأطفال 244 1 . نظرية الطاقة الزائدة 244 2 . النظرية الغريزية 245 3 . نظرية التلخيص 245 4 . نظرية تجديد النشاط باللعب وحصول السرور 245 المسألة الثانية: منهاج العترة النبوية في لعب الأطفال 247 أولاً: المرحلة العمرية وما يناسبها من احتياجات تربوية ومعرفية ونمو فكري وجسدي 247 ثانيا: دور اللعب في بناء النواحي الشخصية في منهج العترة النبوية 248 المسألة الثالثة: منهاج الإمام علي عليه السلام في النمو الخَلْقي والخُلُقي للإنسان حسب المرحلة العمرية 250 أولا: مرحلة الواقعية الأخلاقية (Stage of Moral realism) 251 ثانيا: مرحلة الأخلاقية المستقلة (The Stage of Autonomous Motality) 252 المبحث الخامس: المنهاج العملي لأهل البيت عليهم السلام في لعب الطفل 255 المسألة الأولى: ملاعبة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لولديه عليهما السلام داخل البيت 256 أولاً: تدريبهما على المشي 256 ثانيا: المشي وأثره في النمو الحركي والعقلي للطفل 257 المسألة الثانية: الألعاب الاجتماعية والذهنية والتفكير (Social , Intellectual Games and Thinking) 259 أولاً: اصطراع الحسن والحسين عليهما السلام 261 ثانيا: المطابقة بين مستوى الطفل النمائي الاجتماعي ومستوى الألعاب التي يلعبها 263 المسألة الثالثة: أهمية الوقت في اللعب عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم 264 نقاط البحث في الحديث 265 أولا: عامل الوقت المستخدم في اللعب ودوره في النمو 265 ثانيا: الحكمة في ظهور الكرامة لهما عليهما السلام أثناء اللعب 267 المبحث السادس: منهاج النبي صلى الله عليه وآله وسلم في ملاعبة الحسن والحسين عليهما السلام خارج البيت 269 المسألة الأولى: فوائد المنهج الجديد في التربية والتنشئة الاجتماعية 270 نعم الجمل جملكما 271 المسألة الثانية: فوائد المنهج الجديد الذي اتبعه النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم في التنشئة الاجتماعية 272 أولا: (مبحث سيكولوجي) حضور الأب في تربية الطفل وتطوير مهاراته وتنمية قدراته من خلال اللعب 272 ثانيا: اختيار لعب الأطفال 277 المسألة الثالثة: تأثير المنهج النبوي في التنشئة الاجتماعية في مجتمع المدينة 278 أولا: (بحث سيكولوجي) اللعب خارج المنزل 280 ثانيا: (بحث عقائدي) حسين مني وأنا من حسين 283 المبحث السابع: رعايتها لأبنائها 288 المسألة الأولى: تربيتهما على أم الفضائل وهو العدل 288 نقاط البحث في الحديث 290 أولاً: العدل منذ الصغر 290 ثانياً: العدالة أشرف الفضائل 290 ثالثاً: إن العترة عليهم السلام هم جميعا في مكان واحد في الجنة 292 المسألة الثانية: تعويذهما عليهما السلام بزغب جناح جبرائيل عليه السلام 296 مسائل البحث في الحديث: 300 أولاً: الحكمة في تخصيص قطيفة لجلوس جبرائيل عليه السلام عليها 300 ثانيا: الحكمة في جمع زغب جناح جبرائيل عليه السلام 302 المسألة الثالثة: استغاثة فاطمة برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عند مرض ولدها الحسين عليهما السلام 304 أولاً: الالتجاء إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في كل صغيرة وكبيرة 305 ثانياً: مراتب التوحيد وأثرها في قضاء الحاجات 306 ثالثاً: الاستشفاء بكتاب الله تعالى 306 رابعاً: أثر سورة الحمد في الشفاء 309 المسألة الرابعة: نذرها عليها السلام لشفاء الحسن والحسين عليهما السلام 310 أولا: ما ورد في الأثر عن كيفية وقوع الحادثة 311 ثانيا: مشاركة الأبوين في الاهتمام بالمريض وأثرها في التربية الأسرية 316 ثالثاً: أثر المشاركة الجماعية لأفراد الأسرة في التربية الاجتماعية 320 رابعا: استثمار حالة مرض الطفل في زرع الفضائل الأخلاقية في نفسه 322 ألف: زرع فضيلة الصبر في نفس الطفل عند مرضه 323 باء: زرع فضيلة الإيثار في نفس الطفل عند مرضه 325 جيم: زرع فضيلة الجود في نفس الطفل عند مرضه 328 دال: زرع فضيلة الوفاء في نفس الطفل عند مرضه 329 هاء: زرع فضيلة الإيمان بالغيب لدى الطفل حال مرضه 330

 

Click To View

Additional Books


  • Trace (by )
  • Shamati (by )
  • The Coming of Messiah in Glory and Majes... (by )
  • قراءة في السيرة الفاطمية (by )
  • حياة حبيب بن مظاهر الأسدي (by )
  • حركة التاريخ وسننه عند علي وفاطمة عليهما... (by )
  • هذه فاطمة صلوات الله وسلامه عليها : وهي ... (by )
  • موجز علم السيرة النبوية (by )
  • اُمَّهات الأئمة المعصومين عليهم السلام :... (by )
  • زهير بن القين (by )
  • النوران الزهراء والحوراء عليهما السلام ... (by )
  • موجز السيرة النبوية (by )
Scroll Left
Scroll Right

 



Copyright © World Library Foundation. All rights reserved. eBooks from Project Gutenberg Central are sponsored by the World Library Foundation,
a 501c(4) Member's Support Non-Profit Organization, and is NOT affiliated with any governmental agency or department.